وكالة فلسطينية مستقلة

تنحي الرئيس السوداني عمر حسن البشير

الخميس 11 أبريل 2019 الساعة 08:37 بتوقيت فلسطين

518 مشاهدة

تنحي الرئيس السوداني عمر حسن البشير

السوادن - شبكة سنا الاخبارية

نقلت قناة (العربية) الإخبارية، نقلاً عن مصادر لها، تنحي الرئيس عمر حسن البشير، وذلك بعد 30 عاماً من الحكم.

وأضافت: "هناك قيادات جديدة على رأس السلطة في السودان"، وفق ما ذكرت عبر موقع التواصل الاجتماعي (تويتر).

وأعلن التلفزيون السوداني الرسمي، أن بياناً مهماً سيصدر بعد قليل عن القوات المسلحة السودانية، وفق ما نقل موقع (روسيا اليوم).

وقالت قناة (الجزيرة): أن البشير موجود في منزله ولم يشارك في اجتماعات قيادة الجيش، فيما تم إغلاق مطار الخرطوم لحين الإعلان عن بيان القوات المسلحة.
 

وفي ذات السياق قالت مصادر صحافية سودانية للميادين إن الجيش السوداني يقرر إقالة الرئيس البشير من جميع مناصبه، وإقالة نوابه ومساعديه وحكومته.

وأضافت أنه من المتوقع أن تعلن القوات المسلحة السودانية انشاء مجلس عسكري ليشرف على مرحلة انتقالية قد تبلغ عاماً واحداً، مشيرة إلى أن ما حصل في السودان اليوم هو انقلاب عسكري على البشير.

وأفادت المصادر الصحفية السودانية للميادين بانتشار مكثف للجيش السوداني في شوارع العاصمة الخرطوم.

تزامن ذلك مع دعوات تجمع المهنيين للمحتجين في الميدان بعدم مبارحة ساحة الاعتصام حتى صدور بيان من قوى إعلان الحرية والتغيير، والتظاهر حتى تحقيق المطالب كاملة، مشدداً على أن الأهداف تؤكد على التحول الثوري من الأنظمة القديمة وفتح الطريق أمام دولة العدالة.

كما دعت قوى الحرية والتغيير للتوجه إلى قيادة قوات الشعب المسلحة حيث "الاعتصام العظيم".

وقالت وسائل اعلام سودانية إن الجيش كثف انتشاره في محيط هيئة الإذاعة والتلفزيون في الخرطوم، بعد أن كانت الإذاعة والتلفزة في السودان قد أوقفا بث البرامج الاعتيادية وأعلنا انتظار بث بيان من القوات المسلحة.
يأتي هذا التطور بعد أشهر من الاحتجاجات ضد حكم الرئيس السوداني عمر البشير، الذي استمر 30 عاماً في دولة إفريقية تعداد سكانها 40 مليون نسمة.

هذا، ودعا جهاز الأمن والمخابرات الوطني الأربعاء في بيان المواطنين، للانتباه إلى ما اعتبرها محاولات تهدف لجر البلاد إلى انفلات أمني شامل، مؤكداً قدرة الأمن على لجم العناصر المنفلتة بالحسنى أو بالقوة وفق القانون في البلاد.
وتعصف بالسودان منذ 19 كانون الأول/ ديسمبر 2018 احتجاجات متواصلة أطلقت شرارتها محاولات الحكومة زيادة أسعار الخبز وأزمة اقتصادية، ونقص السيولة.

وتطورت بعد ذلك مطالب المحتجين لترفع شعارات، تطالب بتنحي الرئيس السوداني عمر البشير.

المصدر : وكالات
تحميل المزيد